بواليفر يعد بإلغاء ضريبة الكربون التي فرضتها الحكومة الليبرالية

| آخر تحديث مارس 27, 2024 8:42 ص

الرئيسية » اخبار » سياسة » بواليفر يعد بإلغاء ضريبة الكربون التي فرضتها الحكومة الليبرالية

في ظل الاستعدادات لزيادة الضريبة على الكربون في أبريل، تعلو أصوات الاعتراض في جميع أنحاء كندا، معبرة عن قلق واسع النطاق من تأثير هذه الخطوة على تكلفة المعيشة بشكل عام. وهنا تبرز حملة “إلغاء الضريبة” التي يقودها زعيم الحزب المحافظ بيير بواليفر كشعار يحمل بين طياته أملاً للعديد من المواطنين الذين يجدون أنفسهم في صراع مع تكاليف المعيشة المرتفعة. يرى البعض في هذا الشعار وعدًا بالحرية وفرصة للبقاء على قيد الحياة في ظل الأعباء الاقتصادية الحالية.

في لقاء عقد مؤخرًا بالقرب من مطار أوتاوا، اجتمع العديد من أنصار بواليفر، رافعين لافتات تؤيد حملته ومستمعين بشغف إلى خطابه الذي ركز على وعد الحزب المستمر بإلغاء سعر الكربون الاستهلاكي الذي فرضه الحكومة الليبرالية. ومع الزيادة المرتقبة لسعر الكربون بمقدار 15 دولارًا للطن في الأول من أبريل، يبدو أن هذه الحملة قد لاقت صدى لدى قطاعات واسعة من الشعب الكندي.

تشير القصص الشخصية إلى تأثير هذا الشعار بشكل مباشر على حياة الناس. فمنهم من يرى في “إلغاء الضريبة” فرصة لتخفيف الأعباء المالية عن كاهل العائلات التي تكافح لتلبية احتياجاتها الأساسية، وآخرون يرونه دعوة للتخفيف من تكاليف الحياة المرتفعة بشكل عام، من السكن إلى الضرائب المفروضة على الدخل للعاملين بأجور متدنية.

بيير بواليفر، الذي يتمتع بشعبية متزايدة في استطلاعات الرأي العام، يبذل جهودًا مكثفة في الترويج لحملته في أنحاء البلاد، مستهدفًا مناطق يعتبر دعمه فيها قويًا وأخرى يرى فيها فرصًا للنجاح. هذه الجهود تأتي في وقت يواجه فيه الحزب الليبرالي صعوبات في إقناع الكنديين بقدرته على التعامل مع أزمة تكاليف المعيشة.

على الجانب الآخر، يرى منتقدون أن الحملة ضد الضريبة الكربونية تستند إلى “نصف حقائق” وتغفل عن تكاليف التغير المناخي المتزايدة، مشيرين إلى أن الكنديين يستردون جزءًا من الأموال عبر شيكات ربع سنوية، والتي تعد أكثر سخاءً للأسر ذات الدخل المنخفض. ومع ذلك، يبدو أن هناك تحديًا في توصيل هذه المعلومات بشكل فعال إلى الجمهور.

يقف بواليفر على أرضية قوية، مدعومًا برغبة عميقة في التغيير يشعر بها العديد من الكنديين، مما يجعل حملته “إلغاء الضريبة” رمزًا للمعركة ضد الضغوط المعيشية وسعيًا نحو تحسين الأوضاع الاقتصادية للمواطنين. وفي هذا السياق، تظهر الحملة كمثال على كيفية تحول السياسات المتعلقة بالمناخ إلى قضايا تؤثر مباشرة على جيوب وحياة الناس اليومية.

ارتفاع حاد في جرائم السرقة من متاجر البقالة في كندا

في الآونة الأخيرة، شهدت كندا ارتفاعًا حادًا في جرائم السرقة بالمتاجر، حيث أظهرت إحصائيات كندا زيادة بنسبة 31% في حوادث السرقة خلال عام 2022 مقارنة بالعام السابق. تشير تقديرات مجلس التجزئة الكندي إلى أن بعض أكبر المتاجر في البلاد قد شهدت زيادة تصل إلى 300% في السرقات...

امرأة في أونتاريو تخسر 15,000$ في عملية احتيال مزعومة من وولمارت

في حادثة مؤسفة تبرز التحديات التي يواجهها المهاجرون الجدد في البحث عن فرص عمل، خسرت امرأة مقيمة في أونتاريو مدخراتها التي تقدر بـ 15,000 دولار كندي بعد الوقوع في فخ عمل وهمي منسوب لشركة وولمارت. دافانشي بودار، التي انتقلت إلى تورونتو قادمة من الهند في عام 2022، كانت...

مقالات عن الحياه كندية

العمل في كندا

سواء كنت تبحث عن فرصة للانخراط في مجالك المهني الحالي أو بحثًا عن تحديات جديدة، فإن كندا تقدم البيئة المثلى للنجاح والازدهار المهني. في هذه المقالة سوف نقدم لك كل ما تحتاج معرفته عن إيجاد وظائف في كندا حسب مجالك المهني. بالإضافة إلى إيجاد فرص عمل عن طريق مواقع البحث...

سوبرماركت عربية في ميسيساغا

على الرغم من توفر العديد من المتاجر الضخمة في ميسيساغا، إلا أن وجود سوبرماركت عربية يضيف لمسة خاصة للمجتمع العربي. بينما نعيش في عصر تمتلئ فيه أسواق التسوق بمنتجات متنوعة من مختلف أنحاء العالم، إلا أن البحث عن المنتجات العربية يظل أمرًا خاصًا بالنسبة للكثيرين منا....

Ad
حجابات و ملابس اسلامية في كندا
Ad

أنشطة تجارية في كندا

Monasaba

مطعم في ميسيساغا .

إيهاب خوجة

محاسب في أوكفيل .

Marché tamurt halal

سوبرماركت في كيبيك .