قلق بشأن التغيرات المناخية في كندا حيث تواجه أدفأ شتاء في تاريخها

| آخر تحديث مارس 19, 2024 11:47 ص

الرئيسية » اخبار » الطقس » قلق بشأن التغيرات المناخية في كندا حيث تواجه أدفأ شتاء في تاريخها

بغض النظر عن هطول الثلج الخفيف الذي تشهده منطقة أونتاريو الجنوبية اليوم، فإنه يعد خفيفًا جدًا مقارنةً بما كان عليه الحال في نفس الفترة من السنوات الماضية. هذا الشتاء، بأجوائه الدافئة غير المعتادة، قد سجل رقمًا قياسيًا جديدًا في كندا، مما يعكس التغيرات البيئية العميقة التي تشهدها البلاد. تشير البيانات الوطنية التي تعود إلى عام 1948، إلى أن البلاد كانت أدفأ بمقدار 5.2 درجة مئوية عن المعدل خلال الموسم المعروف بالشتاء المناخي، الذي يمتد من ديسمبر إلى فبراير. وصف ديفيد فيليبس، الكبير بين الخبراء الجويين، هذا الفصل بأنه “الموسم المفقود”.

أدى هذا الارتفاع غير المسبوق في درجات الحرارة إلى تأثيرات متعددة الأوجه على الحياة اليومية والبيئة في كندا، حيث تم إلغاء مهرجانات الشتاء، وواجهت منتجعات التزلج صعوبات كبيرة، وظهرت النباتات والحيوانات في أوقات غير معتادة. بالإضافة إلى ذلك، تأثرت الطرق الجليدية التي تعتمد عليها الشعوب الأولى في أونتاريو ومانيتوبا بشكل سلبي، مما أدى إلى إعلان حالات الطوارئ بسبب سوء الأحوال.

كان للتغير المناخي وظاهرة النينيو، التي تحدث بشكل طبيعي كل بضع سنوات، دور كبير في هذا الدفء القياسي. تشير التوقعات إلى أن التغير المناخي سيجعل فصول الشتاء في كندا أدفأ بشكل ملحوظ أكثر من أي فصل آخر، ما يحتم علينا اتخاذ خطوات جادة لخفض انبعاثات الغازات الدفيئة إذا أردنا تجنب هذا السيناريو كواقع دائم في المستقبل.

من بين العواقب المباشرة لهذا الشتاء الدافئ، قلة توفر الثلوج للذوبان في الربيع مما يؤثر سلبًا على ري الأراضي الزراعية وتجديد المخزونات المائية. كما يقلل ذوبان الثلج من خطر الحرائق البرية، التي تشكل تهديدًا متزايدًا و أضرار بسبب العواصف في ظل الظروف الحالية.

هذه الأحداث تحمل أهمية خاصة كونها تؤثر على الحياة اليومية والأنشطة الاجتماعية. على سبيل المثال، التزلج الخارجي، الذي يُعتبر جزءًا أساسيًا من الحياة الشتوية الكندية، قد تأثر بشكل كبير هذا العام. هذه التغييرات تسلط الضوء على الحاجة الملحة للتوعية بالتغير المناخي وضرورة اتخاذ إجراءات فعالة لمكافحته.

الحكومة الكندية تستعد لإجلاء مواطنيها من لبنان بسبب تصاعد التوترات

في ظل تصاعد الاشتباكات العنيفة بين حزب الله وإسرائيل على الحدود اللبنانية، أعلنت وزارة الدفاع الوطني الكندية عن بدء التخطيط لإجلاء المواطنين الكنديين من لبنان. يتعاون أفراد القوات المسلحة الكندية مع السفارة الكندية في لبنان لوضع خطط طوارئ، وذلك لدعم الشؤون العالمية في...

توقعات بتضاعف عدد سكان كندا ليصل إلى 63 مليون بحلول عام 2073

شهدت كندا نمواً سكانياً ملحوظاً في العام الماضي حيث تجاوز عدد سكانها 41 مليون نسمة. ووفقاً لتقرير جديد من هيئة الإحصاء الكندية، يمكن أن يتجاوز عدد سكان كندا 63 مليون نسمة بحلول عام 2073، مع وجود احتمالات واسعة تتراوح بين 47.1 مليون و87.2 مليون نسمة. تستند هذه التوقعات...

مقالات عن الحياه كندية

سوبرماركت عربية في ميسيساغا

على الرغم من توفر العديد من المتاجر الضخمة في ميسيساغا، إلا أن وجود سوبرماركت عربية يضيف لمسة خاصة للمجتمع العربي. بينما نعيش في عصر تمتلئ فيه أسواق التسوق بمنتجات متنوعة من مختلف أنحاء العالم، إلا أن البحث عن المنتجات العربية يظل أمرًا خاصًا بالنسبة للكثيرين منا....

Ad
حجابات و ملابس اسلامية في كندا
Ad
Ad
Ad

أنشطة تجارية في كندا

Calder Elementary School

مدارس عربية في إدمونتون .

Epilys Supermarché

سوبرماركت في كيبيك .

Daou Restaurant

مطعم في مونتريال .

Mooring Eats

مطعم في تورونتو .