إزمة مالية و ديون طائلة بعد إفلاس شركة طيران كندية Lynx Air

| آخر تحديث مارس 22, 2024 3:29 م

الرئيسية » اخبار » أسواق » إزمة مالية و ديون طائلة بعد إفلاس شركة طيران كندية Lynx Air

تواجه شركة طيران لينكس إير (Lynx Air) الكندية أزمة مالية حادة، بعد أن أوقفت رحلاتها مؤخرًا بعد حصولها على حماية من الدائنين، حيث تدين الشركة بمبلغ 25 مليون دولار كندي كضرائب للحكومة الفيدرالية في أوتاوا، بالإضافة إلى ديون متراكمة لعدة موردين.

وفقًا للوثائق المقدمة في محكمة بإدمونتون، تشمل الديون المستحقة للشركة مبالغ تصل إلى 4 ملايين دولار لرسوم المطارات في تورونتو ومونتريال، و4.5 مليون دولار لشركة دلتا الجوية مقابل صيانة الطائرات، و350 ألف دولار لإزالة الجليد عن الطائرات في كالغاري.

أشارت لينكس إير (Lynx Air) في ملفاتها إلى عدم قدرتها على سداد الديون للموردين، الذين هددوا بسحب خدماتهم، ومصادرة الطائرات، ومنع الشركة من الهبوط في مطار تورونتو بيرسون الدولي، مما قد يؤدي إلى نهاية “فوضوية وعشوائية” للشركة، حسبما ورد في الوثائق المقدمة لمحكمة ملك العدل بألبرتا، التي منحت الشركة الأسبوع الماضي حماية الدائنين تحت قانون ترتيبات دائني الشركات.

كشفت “لينكس إير” أيضًا أنها كانت في محادثات للاستحواذ مع شركة الطيران المنافسة “فلير إيرلاينز”، وقد توصلت إلى اتفاق غير ملزم في يناير. وكان من المفترض أن تذهب العائدات غير المحددة من البيع إلى “فلير” لسداد ديون تبلغ 113 مليون دولار مستحقة لشركة “إنديغو بارتنرز”، المالكة لنسبة 25% من “لينكس” والتي يتحكم بها المغول في مجال الطيران بأسعار مخفضة، بيل فرانكي. ولم ترد “فلير” على الأسئلة المرسلة عبر البريد الإلكتروني.

أعلنت “لينكس إير” مساء الخميس أنها ستوقف جميع الرحلات وتوقف العمليات بحلول مساء الأحد، مما أدى إلى تقطع السبل بالركاب في أماكن مثل كانكون بالمكسيك وأورلاندو. وألغت أيضًا رحلات العودة في عطلة نهاية الأسبوع من لوس أنجلوس ولاس فيغاس وفينيكس، وفقًا لبيانات المطار. وفقًا لـ Flight Radar 24، تم ركن جميع طائراتها البالغ عددها تسع في مطار كالغاري الدولي اعتبارًا من يوم الاثنين.

أوصت الشركة الأسبوع الماضي عملائها بطلب استرداد الأموال من شركات بطاقات الائتمان. ومع ذلك، تقول قواعد حماية الركاب في كندا إن على شركات الطيران التي تلغي رحلاتها تقديم استرداد إذا لم تتمكن من توفير بدائل. وقال جادرينو هوت، المتحدث باسم وكالة النقل الكندية (CTA)، إن احتمال استعادة الأموال من “لينكس إير” “محدود” بالنظر إلى العملية القضائية.

أشارت “لينكس إير” في ملفاتها أمام المحكمة إلى أن فشلها يعود إلى ارتفاع رسوم المطارات، وارتفاع أسعار وقود الطائرات، وتعطل طائرات بوينج 737 ماكس في الفترة 2019-2020، وجائحة كوفيد-19، والتي أدت جميعها إلى تأخير إطلاقها وزيادة نفقاتها.

تبلغ الالتزامات المالية لشركة “لينكس إير” المملوكة خاصة حوالي 600 مليون دولار، مع أصول تبلغ قيمتها 429 مليون دولار. وقد خسرت الشركة 53 مليون دولار في عام 2022، العام الذي أطلقت فيه خدماتها بتسع طائرات بوينج 737 ماكس مستأجرة. وتوظف الشركة 500 شخص، 390 منهم في ألبرتا.

ومن الجدير بالذكر أن شركة “فلير”، ومقرها إدمونتون، التي كانت في محادثات الاستحواذ مع “لينكس إير”، تعاني هي الأخرى من تأخر في دفع الضرائب. في 27 يناير أن “فلير” مدينة للحكومة بـ 67 مليون دولار كضرائب على استيراد الطائرات.

يعكس هذا الخبر جانباً من تعقيدات قطاع الطيران وتأثير العوامل الاقتصادية والصحية العالمية على الشركات المحلية. ويسلط الضوء على الصعوبات التي تواجه الشركات الناشئة في هذا القطاع الحيوي، مما يؤكد أهمية التخطيط المالي والإداري السليم لمواجهة التحديات الكبيرة.

الحكومة الكندية تستعد لإجلاء مواطنيها من لبنان بسبب تصاعد التوترات

في ظل تصاعد الاشتباكات العنيفة بين حزب الله وإسرائيل على الحدود اللبنانية، أعلنت وزارة الدفاع الوطني الكندية عن بدء التخطيط لإجلاء المواطنين الكنديين من لبنان. يتعاون أفراد القوات المسلحة الكندية مع السفارة الكندية في لبنان لوضع خطط طوارئ، وذلك لدعم الشؤون العالمية في...

توقعات بتضاعف عدد سكان كندا ليصل إلى 63 مليون بحلول عام 2073

شهدت كندا نمواً سكانياً ملحوظاً في العام الماضي حيث تجاوز عدد سكانها 41 مليون نسمة. ووفقاً لتقرير جديد من هيئة الإحصاء الكندية، يمكن أن يتجاوز عدد سكان كندا 63 مليون نسمة بحلول عام 2073، مع وجود احتمالات واسعة تتراوح بين 47.1 مليون و87.2 مليون نسمة. تستند هذه التوقعات...

مقالات عن الحياه كندية

الدراسة في كندا

كندا تُعتبر واحدة من الدول الرائدة عالميًا في التعليم، و تتميز بنظام تعليمي متقدم. نعم, كندا تحتل المرتبة الثانية في العالم من حيث التعليم, صُنفت كثالث أكثر بلد استقبالاً للطلاب الدوليين و أكثر من نصف سكان كندا حصل على شهادات جامعية. وفقًا لمنظمة اليونسكو، فإن أكثر...

الطلاق في كندا

رغم النظرة السلبية للطلاق، إلا أنه في بعض الأحيان يعتبر الحل الأمثل للطرفين، و بلد مثل كندا تحفظ حقوق المطلقين و تساعدهم على لتحقيق مستقبل أفضل. لا شك أن الطلاق مؤلم وقد يؤدي إلى تغييرات كبيرة في حياة الطرفين والأطفال, ويكون أصعب بكثير للعائلة البعيدة عن وطنها الأم....

Ad
Ad
Ad
Ad

أنشطة تجارية في كندا

Aseer Time

مطعم في ميسيساغا .

Elsafadi Law

محامي مدني في إدمونتون .

Shawarma Palace

مطعم في أوتاوا .

هنادي الجرجاوي

قروض عقارية في سكاربرو .