تعديلات ضريبية جديدة تضع أرباح الإستثمار في كندا تحت المجهر

| آخر تحديث أبريل 26, 2024 5:52 م

الرئيسية » اخبار » سياسة » تعديلات ضريبية جديدة تضع أرباح الإستثمار في كندا تحت المجهر

في ظل التطورات الأخيرة التي تشهدها السياسات الضريبية بعد صدور نتائج الميزانية الفدرالية لعام 2024، برزت الحاجة الملحة لإعادة النظر في نظام فرض الضرائب على الأرباح الرأسمالية الناتجة عن الإستثمار في كندا. الأساس الذي يقوم عليه أي نظام ضريبي عادل يتمثل في مبدأ الحيادية، حيث يجب معاملة كل دولار من الدخل بنفس الطريقة، بغض النظر عن مصدره أو شكله، سواء كان ذلك عبر الأجور، الفوائد، الأرباح الموزعة أو الأرباح الرأسمالية.

تُعتبر هذه المساواة ضرورية للكفاءة الاقتصادية، إذ تشجع الأفراد على اتخاذ قراراتهم بناءً على التكاليف والمنافع الحقيقية، وليس بناءً على التحفيزات الضريبية المُغرية. كما يتناول موضوع العدالة، حيث يُعتبر كل شكل من أشكال الدخل جزءًا من القدرة الشرائية للفرد.

حالياً، يُعامل الدخل الناتج عن الأرباح الرأسمالية بشكل مختلف مقارنة بأنواع الدخل الأخرى بسبب ما يُعرف بنسبة الشمولية. فعلى سبيل المثال، في حال كانت نسبة الشمولية 100٪، فسيتم فرض ضرائب على الأرباح الرأسمالية بشكل أثقل بكثير. لكن بنسبة أقل، كنسبة الـ 50٪ الحالية، يظهر أن معدل الضريبة الفعلي أقل مقارنة بأنواع الدخل الأخرى.

في الاقتراح الأخير الذي تم تقديمه في الميزانية، تم الدعوة لزيادة نسبة الشمول إلى 66٪، مما يقرب الضرائب المفروضة على الأرباح الرأسمالية من تلك المفروضة على أشكال الدخل الأخرى، مما يدفعنا نحو نظام أكثر عدالة ومساواة.

ومع ذلك، لم يُقدم الحكومة التغييرات على هذا الأساس. بل ركزت بشكل أساسي على جمع الأموال لتمويل النفقات الجديدة في الميزانية، مما يطرح السؤال حول إمكانية تحقيق التوازن المنشود دون الحاجة لفرض ضرائب جديدة.

من ناحية أخرى، تظهر بعض الأصوات المعارضة لهذا التوجه، مشيرة إلى أن زيادة نسبة الشمول يمكن أن تعزز النظام الضريبي نحو الحيادية، ولكنها في الوقت ذاته ترفع من الضرائب. في وقت تحتاج فيه كندا إلى تشجيع الاستثمارات الجديدة، قد لا تكون هذه هي الإشارة المناسبة لإرسالها.

كما يُظهر بعض المعارضين للتغيير موقفاً يُمكن اعتباره مُنافيًا للمصلحة العامة، مُستخدمين حججًا اقتصادية قديمة تُفضل معاملة الأرباح الرأسمالية بشكل خاص. من الضروري الاعتراف بأن الحافز للمخاطرة يجب أن يكون عائدًا مرتفعًا يُبرر هذه المخاطر، بدون الحاجة إلى دعم ضريبي خاص.

الحكومة الكندية تعلن عن منح الجنسية للأطفال المولودين خارج البلاد

قدّم وزير الهجرة مارك ميلر اليوم مشروع قانون يهدف إلى توسيع حقوق المواطنة لتشمل بعض الأطفال الذين يولدون خارج البلاد. يأتي هذا التعديل بعد تغييرات تشريعية أجرتها الحكومة المحافظة في عام 2009، والتي منعت المواطنين الكنديين الذين ولدوا خارج كندا من تمرير جنسيتهم...

مفاوضات هيئة النقل واتحاد العمال في تورونتو: الإضراب يلوح في الأفق

يستعد عمال هيئة النقل العام في تورونتو (TTC) لاحتمال اتخاذ إجراءات إضرابية اعتبارًا من منتصف ليل 7 يونيو، بعد انتهاء عقدهم السابق في 31 مارس. منذ فبراير، تجري مفاوضات بين الهيئة واتحاد عمال النقل (ATU) المحلي 113، ولكن التوصل إلى اتفاق جديد لا يزال بعيدًا عن التحقيق....

مقالات عن الحياه كندية

الحياة في كندا

يواجه القادمون الجدد العديد من التحديات والأسئلة في بداية هجرتهم إلى كندا و إندماجهم في المجتمع الكندي. من خلال هذه المقالة، يمكنكم العثور على معلومات مفيدة حول الحياة في كندا، بدءًا من الخدمات المتاحة للمهاجرين الجدد وصولًا إلى مواضيع مثل السكن، والعمل، والتعليم،...

العمل في كندا

سواء كنت تبحث عن فرصة للانخراط في مجالك المهني الحالي أو بحثًا عن تحديات جديدة، فإن كندا تقدم البيئة المثلى للنجاح والازدهار المهني. في هذه المقالة سوف نقدم لك كل ما تحتاج معرفته عن إيجاد وظائف في كندا حسب مجالك المهني. بالإضافة إلى إيجاد فرص عمل عن طريق مواقع البحث...

Ad
Ad
Ad

أنشطة تجارية في كندا

Ali Baba’s Middle Eastern Cuisine

مطعم في تورونتو .

وسام جفان

خدمات في ميسيساغا .

Aladdin Convenience & Bakery

مطعم في أوتاوا .

Roasted Nut Factory

سوبرماركت في ميسيساغا .